FORGOT YOUR DETAILS?

قسم تطوير المناهج الدراسية

نظرة عامة على قسم تطوير المناهج

يلعب قسم تطوير المناهج (CDD) دورا رئيسا في قيادة عمليات التعليم والتعلم،والتقييم في الكليات.

المهمة الأساسية لهذا القسم هي توفير الدعم والمشورة للأقسام الأخرى فيما يتعلق بتطوير المناهج عالية الجودة، والتي تساهم في تحقيق رؤية الكليات. ويسعى القسم جاهداً لضمان تلبية معايير الجودة، وأن المناهج التي تقدمها الكليات تتناغم مع احتياجات "عالم العمل". ولتحقيق هذه الغاية، بالتعاون مع أقسام ضمان الجودة والتخطيط والتطوير. يتبع قسم تطوير المناهج سياسة الإبقاء على المناهج حديثة ومتطورة وذلك لمعالجة الاحتياجات التربوية المتغيرة في التعليم العالي ذات المنحى التقني.

ينظر المنهج كآلية رسمية في كليات الهيئة الملكية والمعاهد عن طريق الوسائل التي تهدف لتحقيق الأهداف التعليمية. وتشمل هذه الآلية الرسمية التعلم والتعليم، وبالتالي "المنهج" هو الذي يعرف بأنه مجموعة من المهارات التي تدرس في مسار معين، بطريقة متتابعة وعلى مدى فترة محددة من الزمن، بما في ذلك الجوانب النظرية والعملية، والتي أنشئت لغايات إجراءات ومعايير التقييم.

أهداف ومسؤوليات قسم تطوير المناهج

  1. تقديم الدعم والمشورة إلى الإدارات المعنية على تطوير المناهج الدراسية ذات جودة عالية، والتي تسهم في رؤية كليات الهيئة الملكية والمعاهد.
  2. ضمان الالتزام بالمعايير التعليمية المقررة (التعليم على سبيل المثال، على الصناعة، ABET / ACBSP) بين الإدارات.
  3. تأكد من أن المناهج التي تقدمها كليات الهيئة الملكية والمعاهد، في تناغم مع احتياجات عالم العمل.
  4. إقامة شراكات متبادلة المنفعة مع الهيئات الأكاديمية المحلية والدولية لضمان نوعية ممتازة من التعليم في كليات الهيئة الملكية والمعاهد.
  5. التأكد من مراجعة دورية للمناهج.
  6. تطوير إجراءات المناهج وتبادلها مع الأقسام والإدارة.
  7. توفير المشورة للأقسام لتطوير برامج ومقررات دراسية جديدة، واختيار الكتب، وأي مادة دراسية تتعلق بالمناهج.
  8. مراجعة واعتماد متطلبات البرامج التعليمية.
  9. مراجعة واتخاذ القرار بالموافقة أو عدم الموافقة على مقترحات لبرامج جديدة.
  10. التوصية بالموافقة على البرامج والدورات الجديدة والتغيير في المناهج القائمة.
  11. التشاور مع المجموعات ذات العلاقة بما يخص المناهج.
  12. مراجعة وتقديم توصيات للمقررات الدراسية والكتب، وبرامج إدارة المناهج، وموارد المكتبة، وخبرات الطلاب التعليمية.
  13. اخذ بعين الاعتبار التوجهات الوطنية والدولية عند وضع المنهاج.
  14. العمل مع لجنة التخطيط الأكاديمي للتأثير على التغيير والتحسين المناسب في جميع مجالات المناهج الدراسية.

15. التأكد من توثيق أنشطة لجنة المناهج.

التعليم القائم على الكفاءة في قطاع الكليات والمعاهد

المسعى التعليمي للكليات والمعاهد في الهيئة الملكية يقوم على فلسفة التعليم القائم على الكفاءة (CBE). تتضمن هذه الفلسفة التعليمية توفير حزمة متكاملة من المعارف، والمهارات والاتجاهات المحددة لكل متعلم والتي من الممكن ان يحتاجها للتوظيف في التخصص الذي يختاره.

ولهذا فإن التعليم في الفصول الدراسية يركز بشكل مباشر على متطلبات الأداء ذات الصلة بالعمل.

خلافا لنظام التعليم التقليدي والذي يكون فيه المعلم محور عملية التعليم، فالتعليم القائم على الكفاءة  يكون فيه  المتعلم وعملية التعلم هما محور العملية التعليمية.

التعليم القائم على الكفاءة يساعد المتعلم من اكتساب الكفاءات العامة فضلا عن الكفاءات المحددة اللازمة في مجال تخصصه. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يحفز القدرة على نقل المتعلمين من خلال التركيز على الابتكارات، وتحليل المشاكل وحلها،والتفكير التأملي والتقويم الذاتي.

الفكرة المركزية هي أعداد طلاب وخريجين للقرن ال21  يتميزوا بالخصائص الأربعة لمهارات التعلم والابتكار(4Cs) وهي التفكير الناقد، التواصل،التعاون والإبداع.

Dr. Nasser Abosaq Information & Communication Technology, RCYCI
Our CDD partners are really helpful. They added fruitful comments and made our work move easily and smoothly toward meeting the deadline for our new track approval.
Dr. Maram McMullen Deputy Managing Director, YUC Women’s Campus
Many thanks to the Curriculum Development Department for expediting the entire textbook ordering process in a timely manner in spite of the challenges we faced and the endless paperwork. Many thanks for their assistance with the Textbook Management Software system.
TOP