FORGOT YOUR DETAILS?

تقوم وكالة شؤون الطلاب بقطاع التعليم بدور كبير ومميز في تحقيق رسالة القطاع، فالطالب باعتباره محور العملية التعليمية والتربوية، هو الركيزة الأساسية التي تقوم عليها فلسفة القطاع، وعليه فإن الوكالة تهتم بشخصية الطالب بشكل متكامل يشمل الجوانب النفسية و الاجتماعية و المادية فتقدم كل ما يحتاجه من خدمات، كما تعمل كهمزة وصل بين الطالب و كليات ومعاهد القطاع المختلفة من جهة، والمجتمع المحلي من جهة أخرى.

 فوكالة شؤون الطلاب تمثل دور حيوي للطالب، كونها البوابة الأولى التي يدخل منها لمرحلة علمية جديدة وحتى تخرجـــه وتهيئته لسوق العمل وخدمة الوطن، إضافة إلى كونها من أهم قنوات الاتصال بين الكليات والمعاهد ومنسوبيها من طلاب وطالبات. فانطلاقاً من حرصنا على أداء دورنا في تسهيل مهمة الطالب, أخذت الوكالة على عاتقها مهمة توفير المعلومات الكافية  عن كليات ومعاهد القطاع وتخصصاتها وشروط القبول فيها واطلاع الطالب على الأنظمة واللوائح الضرورية والتي يحتاجهـــــــا خلال مسيرته الدراسية  من خلال نشر البيانات على الصفحة الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي  كنظام الدراسة والاختبارات.

لذا فإن وكالة شؤون الطلاب تولي حياة الطالب الجامعية خارج قاعات الدراسة كل رعاية واهتمام، وتقوم بإعداد البرامج المتنوعة بهدف تنمية شخصية الطالب ومساعدته على تخطي أية عقبات قد تعترض مسيرته الأكاديمية وبما يحقق رسالة القطاع وأهداف وكالة شؤون الطلاب من خلال اقسامها المختلفة، حيث تتضمن رسالتها العمل على تقديم خدمات إلكترونية شاملة وبجودة عالية تساهم في تسهيل عمليات القبول والتسجيل والحركات الاكاديمية، وإتاحة الفرص الطلابية  لأشغال أوقات الفراغ لديهم وممارسة وتنمية وصقل شخصياتهم ومواهبهم واهتماماتهم من خلال التوجيه والإرشاد وتوفير بيئة اكاديمية داعمة للأنشطة والخدمات الطلابية.

د. عبدالرحمن سيت
وكيل شؤون الطلاب
قطاع التعليم

TOP